لماذا قال الرسول “سمع الله لمن حمده ” في الصلاة !!

لماذا قال الرسول “سمع الله لمن حمده ” في الصلاة !!
| بواسطة : kokolove | بتاريخ 17 يناير, 2016

الصلاة عماد الدين ومن أقامها فقد أقام الدين كله وفرضها الله على المسلمين ومن علمنا قواعدها هو الرسول صل الله عليه وسلم وعند الرفع من الركوع في الصلاة نقول سمع الله لمن حمده ونحن نرددها في الصلاة .

ولانعلم مالقصة في ذلك القول في الصلاة ونحن نقولها أسوة للرسول في الصلاة حتى يومنا هذا وهنا نقدم لكم القصة وراء ذلك القول والقصة هي..

دائما سيدنا أبو بكر الصديق كان أول من يذهب للصلاة ويقف في أول صف دائما خلف النبي ولكن في يوم من الأيام تأخر أبو بكر عن موعد الصلاة وعن الوقوف خلف رسول الله فحزن حزنا شديدا .

ولم يرفع منه فأخذ يحمد الله حمدا كثيرا ولم يصدق ذلك ومن كثرة الحمد نزل جبريل على سيدنا محمد أثناء الصلاة وهو راكعا وقال له ( يخبرك الله عز وجل أنه قد سمع الله لمن حمده ).

فأفصح الرسول بها بصوت عالي بعد رفعه من الركوع رغم أنه كان يقول الله أكبر عند الرفع من الركوع فأستغرب الصحابة من قول الرسول ذلك الوقت ولكن فرح سيدنا أبو بكر الصديق فرحا شديد لأنه علم أن تقبل الله حمده ومن يومها أصبحت شيء أساسي يقوله الأمام والمصلين في الصلاة .