أتلتيكو مدريد يحقق فوزاً صعباً على العميد

أتلتيكو مدريد يحقق فوزاً صعباً على العميد
| بواسطة : user6 | بتاريخ 30 ديسمبر, 2016

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ محافظة جدة حقق فريق أتلتيكو مدريد الاسباني فوزاً صعباً على حساب فريق الاتحاد السعودي في المباراة التي جمعت الطرفين بمناسبة احتفالات نادي الاتحاد بمرور” 90″ على تأسيسه بنتيجة (2-3) وذلك ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية “الجوهرة” بمحافظة جدة اليوم الجمعة 30 من ديسمبر.

و بدأت المباراة بحفل افتتاحي لافت كانت بدايته بعرض فليم وثائقي قصير يحكي تاريخ الاتحاد أعقبة وصلة غنائية تشارك في اداءها عندليب الاتحاد صالح القرني مع الفنان عبدالمجيد عبدالله بعنوان “جمهورك الروح” وبعدها اطلقت الالعاب النارية ابتهاجاً بهذه المناسبة ونال الحفل على اعجاب الجماهير الحاضرة في الملعب .
ودخل المدرب الإتحاد لويس سييرا بتشكيلة مكونة
من:‏

عساف القرني ، عوض خريص ، أحمد عسيري بدرالنخلي ، عدنان فلاتة ، جمال باجندوح ، فهدالانصاري ، محمود كهرباء ، فهد المولد ، فيلانويفا، العكايشي.
فيما دخل المدرب الأرجنتيني سيميوني مدرب اتلتيكو مدريد بتشكيلة مكونة من:

‏ مويا ، فرسالجكو ، سافيتش ، خيمينيز ، فيليبي، خوانفران ، ساول ، غابي ، كوكي ، غاميرو ، غريزمان.

بدأ اللقاء بتوازن من قبل الفريق الاتحادي والذي تمكن من خلاله من امتصاص حماس الضيوف ولكن سرعان ما آلت السيطره للفريق المدريدي الذي حاصر النمور من كل الاتجاهات.

وعند الدقيقة “23”تمكن خوان فران من افتتاح مجال التسجيل للضيوف بعدما استفاد من غفلة الدفاع الاتحادي وسجل هدف المباراة الاول.

وبعدها توقع الجميع ان يزداد الضغط المدريدي على المرمى الإتحادي الا ان ماحدث كان عكس ذلك تماماً حيث استحوذ الإتحاد على منطقة المناوره وهددوا المرمى المدريدي اكثرمن مره.

وعند الدقيقه” 35″أنطلق فهد المولد بكرة مرتده تجاوز خلال اكثر من لاعب الا انه في في تمريرها في اللحظة الاخيره.

ومع اشتداد الضغط الاتحادي تمكن المصري محمود كهربا من ان يبرز نفسه نجماً للقاء عندما تعامل مع كرة العكايشي بين المدافعين بشكلٍ رائع ليودعها الشباك معلنا عن هدف التعديل لأصحاب الأرض وذلك عند الدقيقة”43″.

وعند الدقيقة”45″عاد كهربا مجدداً وتلاعب بالظهير الايسر في فريق اتلتيكو مدريد ومرر الكرة للمندفع من الخلف العكايشي الذي لم يجد صعوبه في ايداعها الشباك كهدف إتحادي ثاني وسط صخب جماهير الاتحاد التي امتلأت بهم مدرجات ملعب الجوهره.

ليطلق بعدها حكم اللقاء معلناً عن نهاية أحداث الشوط الأول.

ومع انطلاق مجريات الشوط الثاني كان الفريق المدريدي حريصاً على تعديل النتيجة وضغط على مرمى الاتحاد.

وعلى عكس مجريات اللعب فرط المصري محمود كهربا في فرصة اضافة الهدف الثالث لفريقه عندما وصلته كرة سهله من الكويتي فهد الانصاري وهو في مواجهة المرمى لعبها ضعيفة في يد الحارس.

وعند الدقيقة”62″تمكن الفريق المدريدي من معادلة النتيجه من نقطة الجزاء إثر لمس الخيبري للكرة بيدة داخل منطقة الجزاء نفذها الإسباني فرنانديز توريس.

وعند الدقيقة”66″أضاف اتلتليكو الهدف الثالث من حلال رأسية اللاعب خمينيز.

وبعد ذلك اشرك مدرب فريق الإتحاد جميع اللاعبين البدلاء رغبة منه في اشراكهم في هذه الاحتفالية.

ولاحت للنمور فرصة ادارك التعادل بعد عرضية قاسم للغامدي الا ان الاخير لم يتعامل معها بشكل جيد.

ورغم احتساب الحكم لثلاث دقائق كوقت بدل ضائع إلا ان اللقاء ظل على ذات النتيجه ليفوز أتلتيكو مدريد الإسباني على الإتحاد.