مجلس الأمة الكويتي تفاعلاً مع خطوة السعودية: «نعم» لخفض رواتب الوزراء والنواب

مجلس الأمة الكويتي تفاعلاً مع خطوة السعودية: «نعم» لخفض رواتب الوزراء والنواب
| بواسطة : user6 | بتاريخ 27 سبتمبر, 2016

تعليقًا على خطوة المملكة العربية السعودية تخفيض رواتب الوزراء وأعضاء مجلس الشورى، وهل يمكن أن يبادر مجلس الأمة بخطوة كهذه، قال النائب عبدالله المعيوف: نحن ليس عندنا أي مانع أن نستغني عن رواتبنا التي ليس لدينا غيرها.

ووفقًا لصحيفة القبس الكويتية تابع المعيوف: لكن هل الوزراء مستعدون أن يتنازلوا عن كل امتيازاتهم ابتداءً من تحسين الوضع البالغ مئة ألف دينار سنويًا، والنثريات التي تبلغ ما يقارب مئتي ألف دينار سنويًا، غير مخصصات السفرات والبدلات وغيرها من الإسراف بالمال العام؟

وأضاف: «نريد أن يبدأ الترشيد بالوزراء والقياديين، ومن ثم نطلب من المواطن تحمل تخفيض الدعم، ونقول للحكومة ابدأوا الترشيد بجيوبكم قبل جيب المواطن».

من جهته، أشاد النائب أحمد القضيبي بالخطوة التي اتخذتها السعودية بخفض رواتب الوزراء وأعضاء مجلس الشورى، مطالبًا بتخفيض رواتب الوزراء والنواب في الكويت لترشيد الإنفاق.

وقال القضيبي: تحدثنا في السابق وطالبنا بذلك، ومن المفترض أن يطالب الجميع باتخاذ مثل هذه الخطوة في الكويت، سواء الحكومة أو مجلس الأمة أو الشارع، في ظل تراجع أسعار النفط وقلة إيرادات الدولة.

من ناحيته، أيد النائب د.عبدالرحمن الجيران تخفيض رواتب النواب والوزراء في الكويت، مثلما فعلت المملكة العربية والسعودية.

وقال الجيران: «نعم وبقوة لقرار خفض الرواتب، ويجب أن يتقبل النواب والوزراء التضحية، ويكونوا أول المبادرين في مثل هذه الأمور من أجل أن يقتدي بهم الناس».