بالفيديو .. لحظة وفاة “كنق النظيم” أشهر مفحط سعودي

بالفيديو .. لحظة وفاة “كنق النظيم” أشهر مفحط سعودي
| بواسطة : user6 | بتاريخ 23 سبتمبر, 2016

شهدت الساعات الأولى من صباح الجمعة (23 سبتمبر 2016) والذي يوافق ذكرى اليوم الوطني السعودي الـ86، حادثًا مأساويًّا شغل مختلف مواقع التواصل الاجتماعي داخل المملكة بآلاف التغريدات، حول حقيقة مصرع المفحط “كنق النظيم” أثناء ممارسته التفحيط.

وأعلنت العديد من الحسابات على موقع “تويتر”، أن “كنق النظيم” لقي مصرعه صباح اليوم، أثناء ممارسته التفحيط وسط مجموعة من الشباب على أحد الطرق السريعة، وهي الممارسات المؤسفة التي يلجأ إليها البعض أثناء الاحتفال باليوم الوطني، وهو ما يفسد على الكثير من الأسر السعودية فرحتها بهذه الذكرى الغالية، وأرفقت هذه التغريدات بالعديد من مقاطع الفيديو التي تسجل الواقعة.

وبالرغم من أن هاشتاق “#وفاه_كنق_النظيم” حفل بآلاف التغريدات خلال ساعات معدودة، فإن الخبر لم يتم تأكيده من أي جهة رسمية، فيما تحاول “عاجل” حتى الآن التواصل مع مصادرها في شرطة الرياض للحصول على تأكيد حول صحة الواقعة.

وأظهر الفيديو الذي انتشر على “تويتر” سيارة سوداء تفحط على أحد الطرق السريعة وسط تجمهر عدد من الشباب الذين انشغل أغلبهم بتسجيل الواقعة، قبل أن يفقد قائد السيارة السيطرة عليها ليصطدم بعدد ممن تجمهروا للمشاهدة، قبل أن تنقطع الصورة وسط تعالي أصوات الصراخ، فيما لم يظهر أي فيديو صورة واضحة لوجه قائد السيارة، بينما انتشرت صورة أخرى للسيارة وقد انقلبت رأسًا على عقب بعدما اصطدمت بأحد الحواجز.

وكان المفحط الشهير، حصل على حكم بالسجن والجلد في وقت سابق، بعدما تسبب في وفاة صديق له كان يستقل السيارة إلى جواره أثناء ممارستهما التفحيط، كما تم منعته من قيادة السيارة مدى الحياة، ليكون بذلك حصل على الحكم الأشد من نوعه ضد المفحطين، كما صدر توجيه من صاحب السمو الملكي وزير الداخلية، بعدم شمول “كنق النظيم” بأي عفو.

ولكن، وفي وقت لاحق، ظهر “كنق النظيم” في برنامج “خلف الستار” على شاشة القناة الأولى، في حلقة صورت معه من داخل سجن الملز أثناء أدائه عقوبة السجن، معلنًا توبته وندمه على ما ارتكبه من أفعال كانت تهدد حياته وحياة الآخرين، طالبًا العفو وتخفيف العقوبة، كما وجه رسالة إلى والدته يعلن فيها عن ندمه.

وبالرغم من أنه لم يعلن أن المفحط حصل على عفو وخرج من السجن قبل انتهاء مدة العقوبة، فإن العديد من السعوديين فوجئوا صباح اليوم بخبر وفاته بعدما عاد للتفحيط مرة أخرى عقب خروجه من السجن، حيث أكد أحد المغردين أنه خرج في عفو شمل بعض السجناء في رمضان الماضي، وبالرغم من توبته، أعاده أصحاب السوء إلى ممارسة هذه الهواية المميتة، فيما نشر بعض المغردين صورًا له مرتديًا ملابس الإحرام، مؤكدين أنه توجه لأداء العمرة عقب خروجه من السجن كتأكيد على توبته.

وحفل هاشتاق “#وفاه_كنق_النظيم”، بسجال عنيف بين العديد من المغردين الذين انقسموا قسمين، أحدهم يرى في موته عظة وعبرة لغيره من الشباب، وآخرون يرون أن هذه شماتة لا تجوز في الموت، داعين له بالمغرفة والرحمة وأن يسكنه الله فسيح جناته.

وكانت من التغريدات اللافتة التي نشرت عبر الهاشتاق، تغريدة لشخص يبدو أنه كان أحد المتجمهرين في موقع الحادث، وأنه كان صديقا للمفحط، حيث كشف أنه فور وقوع الحادث فر الجميع من الموقع تاركين “كنق النظيم” ليصارع الموت وحده دون أن يحاول أحدهم إنقاذه.

ونشر المغرد صورة للجثمان بعد إخراجه من السيارة، وقد تم تغطيتها والتمويه على الوجه، كاتبا عليها: “بقيت وحيدا يا صديقي بعد أن هرب كل الحضور ولم يساعدك أحد.. حاولت أن أقدم لك شيء لكن هي إرادة الله، الله يرحمك”.

ولم يصدر حتى اللحظة بيان عن الجهات الأمنية بهذا الشأن.

يذكر أن المحكمة العامة بالرياض أصدرت في مارس 2015 حكماً بسجن المفحط “كنج النظيم” ست سنوات وجَلده (600) جلدة، لتورطه في ممارسة التفحيط.