معلمو رياضيات يشكون من إلزامهم بإعادة اختبار “قياس” للتأكد من ثبات أدائهم

معلمو رياضيات يشكون من إلزامهم بإعادة اختبار “قياس” للتأكد من ثبات أدائهم
| بواسطة : user6 | بتاريخ 21 سبتمبر, 2016

أبدى عددٌ من معلمي مادة الرياضيات تذمرهم، بسبب إلزام المركز الوطني للقياس والتقويم لهم بإعادة اختبار الرياضيات (المستوى الثاني).

وأرفق أحد المعلمين صورة من الرسالة التي ظهرت له عند الاستعلام عن نتيجته في اختبار قياس، والتي دعته لإعادة الاختبار للتأكد من ثبات الأداء، وبدون مقابل مادي.

وجاء في نص الرسالة: “نظراً لما طرأ من تغيير غير طبيعي على أدائك في اختبار المعلمين تخصص رياضيات، تم إيقاف الدرجة مؤقتاً للدراسة، مطلوب منك إعادة الاختبار للتأكد من ثبات الأداء بدون مقابل مالي”.

ودعا المركز المعلم للمبادرة بالتسجيل للاختبار، مشدداً على أنه في حالة عدم دخوله الاختبار فسيتم إلغاء الدرجة الموقفة، ومشيراً إلى أنه لن يتم إرسال درجات الاختبار الاستثنائي إلى الوزارة إلا بعد صدور درجات اختبار الإعادة.

من جانبهم، دشن ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي، وسماً في “تويتر”، أسموه “ظلم إعادة قياس للرياضيات”، عبروا فيه عن تضامنهم مع من أُلغيت اختباراتهم، قائلين إن سبب إلغاء الاختبارات هو حصول الكثير من المعلمين على درجات عالية.